القدوة المعاصرة في عيون الشباب العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

القدوة المعاصرة في عيون الشباب العربي

مُساهمة  الطالب ليث حسن في الجمعة مايو 27, 2011 9:59 am

التقليد والتجريب والبحث عن الذات من أهم سمات مرحلة المراهقة والشباب لذا من الطبيعي أن نجد لدى الشباب تصورا للمثل الأعلى. هذا التصور يلعب دورا رئيسا في تكوين شخصية صاحبه وتحديد توجهاته ورسم مساره.

من هذا المنطلق تبرز خطورة القدوة السيئة التي من الممكن أن تكون سببا في تفشي الإدمان والانحلال الأخلاقي والتعصب الديني أو المذهبي والنزوع إلى العنف والانتحار وغيرها من الظواهر التي بات مجتمعنا يعاني من آثارها الكثير.

وبالمقابل صار علينا أن ننتبه أكثر إلى أهمية القدوة الحسنة في حياة الشباب, ابتداء بالأسرة والمدرسة والمجتمع المحيط وصولا إلى النماذج الايجابية العديدة التي من المفروض أن تكرس لها وسائل الإعلام.

ولا ننسى أيضا دور وسائل الاتصال الحديثة ,فالفيس بوك مثلا صار مصنعا للعديد من الشخصيات التي أسست مجموعات بهدف معين وصارت تستقطب العديد من المؤيدين الذين اتخذوا منها قدوة وسلكوا معها نفس المسار,نفس الشيء بالنسبة لبعض المدونين الذين استطاعوا أن يؤثروا في العديد من الشباب من خلال كتاباتهم وأن يكونوا محركا للثورات التي صارت مؤخرا سمة من سمات الشارع العربي.

المصدر:
http://tulipe.elaphblog.com/

الطالب ليث حسن

عدد المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 27/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى