علاقة الأستاذ بتكنولوجيا المعلومات

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

علاقة الأستاذ بتكنولوجيا المعلومات

مُساهمة  الطالبة مروة خليل في السبت مايو 28, 2011 2:22 pm

علاقة الأستاذ بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات(علاقة حتمية تفرضها ظروف التجديد والتطور)

**من هو الأستاذ المجدد ؟

1 - يواكب جميع التطورات التي يعرفها الحقل التربوي باستمرار على مستوى طرق وأساليب التدريس .
2- يعمل على تنمية مداركه الفكرية والمعرفية معتمدا في ذلك على التكوين الذاتي و التكوين المستمر.
3-يؤمن بقوة بفكرة تقاسم التجارب والمعرفة بين زملائه الأساتذة .
4- يسعى دائما على الانفتاح على المحيط الخارجي لمؤسسته التي يعمل فيها للاستفادة من تجارب الغير .
5- يشارك بشكل فعال داخل مؤسسته من خلال قيامه بأنشطة تربوية موازية ثقافية و رياضية وفنية تهدف إلى خلق فضاء تربوي يسود فيه روح التجديد والابتكار.
6- يعمل على تعميق روح البحث والعمل الجماعي لدى تلاميذ ته .
7-يتصور تعليمه على شكل مشروع بيداغوجي كلي موزعا حسب الحصص والمستويات على السواء .
8- يؤطر مشاريع تلامذته في إطار مقاربة تأخذ بعين الاعتبار جميع المواد المدرسة باعتبار ان مادته تكمل بقية المواد المدرسة .
9- يعتمد أسلوب التعلم المتعدد المداخل باعتباره أسلوبا يمزج بين التعلم الإليكتروني والصفي وفق متطلبات وضعيات التعلم المختلفة ، كما يهدف إلى تحسين جودة العملية التعليمية التعلمية وذلك بأقل كلفة ممكنة .
10- يواجه المشاكل الجديدة التي تصادفه أثناء قيامه بعملية التدريس من خلال تقديم حلول غير معروفة من قبل وذلك اعتمادا على طاقاته الابداعية التي يستمدها من تجاربه وإمكانياته المعرفية فيقوم بتركيب العناصر اللازمة للحل انطلاقا من هذه التجارب وهذه الإمكانيات .
11- يقبل بكل جديد ويتعامل معه بشجاعة وحذر واقتناع .
12- يعمل على توثيق مسيرته التعليمية للاستفادة من أخطائه وتطوير إمكانياته المعرفية واكتساب الخبرة سنة بعد سنة .

**ما المقصود بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات؟

هو العلم أو النشاط الذي يمكن الإنسان من جمع المعلومات وتخزينها واسترجاعها واستخدامها وبثها ، ولن يتأتى ذلك إلا باستعمال تجهيزات مادية HARD WARE وبرمجيات معلوماتية SOFTWARE .
كما لا يجب إغفال أهمية دور الإنسان وأهدافه الحقيقية التي يرجوها من تطبيق واستخدام هذه التكنولوجيا ، وكذا القيم والمبادئ التي يلجأ إليها لتحقيق هذه الأهداف . والتي يمكن ان تكون إما أهداف علمية صرفة أو اقتصادية أو عسكرية إضافة إلى بعض الأهداف ذات توجه بيداغوجي/ تعليمي .

يقصد بالتجهيزات المادية : هي أجزاء الحاسوب التي يمكن رؤيتها ولمسها . وبعض الأجزاء تكون ظاهرة للعيان والبعض الآخر لا يمكن رؤيته إلا بعد إزالة غطاء الحاسوب . أما البرمجيات فهي مجموعة من البرامج تستخدم لتشغيل نظام الحاسوب بأقصى طاقة ممكنة .

المقصود بالمعلومة : صورة + رسم مبياني + فيلم وثائقي + نص تاريخي أو جغرافي
معطيات إحصائية + تعريف المصطلحات وهذه طبعا هي ما تعرف لدى الجغرافيين بالوسائل التعليمية وهناك من يسميها بالمعينات البيداغوجية


**ماهي الغاية من إستعمال هذه التكنولوجيا؟

1- الرفع من حيوية المتعلم .
2- الزيادة من تحصيل المتعلم .
3- مراعاة الفروق الفردية .
4- تنمية الرغبة في التحصيل لدى المتعلم .
5- تنمية مهارات التعاون والعمل في الجماعة .
6- تنمية مهارات الاتصال .
7- تدريب التلاميذ على طرق الحصول على المعلومة .
8- تنمية المستويات العليا في مهارات التفكير.
9- التقييم الذاتي


**ماهي بعض أشكال إستعمالات هذه التكنولوجيا من طرف الأستاذ ؟

1-إنجاز المعينات البيداغوجية اعتمادا على مجموعة من البرمجيات المتخصصة في :
(إنجاز الخرائط = ماب أنفو)+(إنجاز أفلام وثائقية = موفي مايكر) + (التعامل مع الصور = الفوتوشوب) + (محاكاة بعض الظواهر الطبيعية = الملتيميديا بيلدر او الفلاش إمكس)+إنجاز نصوص تاريخية مصاحبة بالصوت = البوربوانت) + (إنجاز خط زمني = البيبليشر) + (إنجازرسوم بيانية = الإكسيل ) .

2- إنجاز الوثائق التربوية اعتمادا على حزمة اوفيس أو البرمجية الحرة أوبن اوفيس
+ جذاذة الدرس + كتابة درس وطبعه + ملأ دفتر نصوص إلكتروني + تهيئ أسئلة الامتحانات .

3-التواصل مع التلاميذ أو أولياء أمورهم عن طريق :
+ إنتاج موقع تواصلي تفاعلي بواسطة الفرونت بيج أو الدريم ويفر أو البرمجية الحرة انفيو
يعرض فيه الأستاذ نتائج التلاميذ أو الأسئلة مع التصحيح أو تقديم شرح مكتوب لأحد الدروس ـ كما يمكن من خلاله قيام التلاميذ بعرض مشاكلهم أو طرح سؤال أو استفسار حول الدروس أو الإمتحانات .
+ استخدام ال(( Email )) لكونه سيساهم في تحسين المستوى الدراسي للمتعلمين عن طريق تواصلهم مع أساتذتهم الذين يقومون بتوجيههم ومتابعتهم بشكل متواصل عن طريق الرد المباشر على استفساراتهم ومن الأحسن أن يتم خزن رسائل المتعلمين ضمن ملفات لاستخدامها لحل مشاكل مجموعة أخرى ، كما أن البريد الإلكتروني سهل الاستخدام ويوفر الجهد والوقت ويمكن استخدامه في أي مكان وزمان.

4- إنتاج برنامج تربوي معلوماتي يقوم بتناول وحدة من وحدات المقرر اودرس من الدروس

5 - تهيئ الدروس بالحصول على معطيات إحصائية جديدة ودعمها بنصوص وخرائط جاهزة مصاحبة بالافلام الوثائقية والصور، ويتم ذلك من خلال البحث عنها في الأنترنيت
باستعمال بعض محركات البحث كجوجل مثلا


**ماهي اشكال استعمال هذه التكنولوجيا خارج وداخل الفصل ؟

1 - خارج الفصل
يقوم التلاميذ بجملة من الانشطة خارج الفصل يمكن تحديدها كما يلي :
1- القيام بفرض منزلي ( إنجاز فرض شبيه بالفروض التي ينجزها عادة بالقسم ) .
2- التهيئ لاجتياز فرض محروس بالقسم .
3- الإجابة على الأسئلة التحضيرية .
4- إنجاز عرض بهدف إلقائه بالقسم أمام التلاميذ تحت إشراف الأستاذ .
5- إنجازوسيلة تعليمية كالخط الزمني أو الرسم المبياني أو الخريطة .
6 - تهيئ ملفات مصاحبة للدروس

وتكون الغاية من هذه الأنشطة هي :
- الإستعداد القبلي للدرس . - الدعم والإثراء .
- الرفع من درجة التحصيل . - التهيئ للإمتحان في ظروف حسنة .
- التقويم .

وتأخذ هذه الأنشطة وضعيتين أساسيتين وهما:
• الإحالة : وهو نشاط فردي يقوم به المتعلم .
• المرافقة وهو نشاط جماعي يقوم به التلميذ مع أقران له في القسم لإنجاز نشاط تعلميي تعلمي بطلب من الأستاذ


وتساهم تكنولوجيا المعلومات والتواصل بشكل فعال في إنجاح هذه الأنشطة وذلك على الشكل التالي :
1- في حالة تهيئ عرض بإمكان التلاميذ الإشتغال عليه وهم في منازلهم وذلك باستعمال المسنجر خاصة عندما يطرح مشكل بعد منازل المكلفين بالعرض ،كما يمكنهم الاشتغال مع بعضهم في أي وقت ممكن وبالتالي هذه التقنية تزيل الحواجز الزمنية والمكانية بين المتعلمين .

2- إغناء ملفاتهم وعروضهم بوسائل متعددة من الصور والخرائط والمبيانات وكل هذا يمكن الحصول عليه بسهولة باستعمال الانترنيت اعتمادا على محركات البحث .

3- بامكان المتعلم تقويم نفسه ذاتيا ففي حالة إنجاز رسم مبياني يمكن إدخال نفس المعطيات ببرمجية الإكسيل وبسهولة ممكن التاكذ من صحة المبيان الذي قام بإنجازه .

4- بإمكان للتلميذ التهيء للإمتحانات وذلك باللجوء لبعض المواقع المتخصصة في هذا المجال خاصة وأن هذه الأخيرة تطرح الاسئلة وفي نفس الوقت ترافقها بالأجوبة مما يجعل التلميذ يهيء نفسه بنفسه
يقوم التلاميذ بجملة من الانشطة داخل الفصل يمكن تحديدها كما يلي :

1- تصحيح الفروض
2- إجراء إمتحان كتابي
3- ألقاء الدرس من طرف الأستاذ
4- إلقاء عرض من طرف مجموعة من التلاميذ
5- إجراء إمتحان شفوي
6- التدريب على إنجاز خط زمني خريطة أو رسم مبياني

وتكون الغاية من هذه الأنشطة هي :

* إمتلاك مفاهيم تمكن التلميذ من فهم كل من الخطاب التاريخي والجغرافي والتعامل معهما بشكل موضوعي وعلمي
* التمكن من بعض المهارات التي تساعد التلميذ على إنتاج خطاب تارخي وجغرافي يحترم المنهجية التي تتأسس عليها كل مادة
* التقويم

وتأخذ هذه الأنشطة وضعيتين أساسيتين وهما:
- الإحالة : وهو نشاط فردي يقوم به المتعلم كإجرائه إمتحان كتابي أو شفوي مثلا .
- المرافقة وهو نشاط جماعي يقوم به التلميذ مع أقران له في القسم لإنجاز نشاط تعلميي تعلمي بطلب من الأستاذ كإلقاء عرض مثلا .

وتساهم تكنولوجيا المعلومات والتواصل بشكل فعال في إنجاح هذه الأنشطة وذلك على الشكل التالي :

1- لتقريب بعض المفاهيم يستعين الأستاذ على مجموعة من الوسائل التوضيحية أهمها طريقة المحاكاة خاصة بالنسبة لبعض الظواهر الطبيعية .
2- يقوم التلاميذ بإغناء ملفاتهم وعروضهم بوسائل متعددة من الصور والخرائط والمبيانات وكل هذا يمكن الحصول عليه بسهولة باستعمال الانترنيت اعتمادا على محركات البحث .
3- هناك بعض البرامج التي تساعد الأستاذ على إنجاز فروض شفوية داخل القسم فالتلميذ يعطي الأجوبة والبرنامج يقوم بالتقويم الذاتي ففي نفس الوقت يمنح النقطة التي يستحقها التلميذ على إجاباته سواء الصحيحة أو الخاطئة .
4- بإمكان للتلميذ التهيء للإمتحانات وذلك باللجوء لبعض المواقع المتخصصة في هذا المجال خاصة وأن هذه الأخيرة تطرح الاسئلة وفي نفس الوقت ترافقها بالأجوبة مما يجعل التلميذ يهيئ نفسه بنفسه .
5- يستعمل الأستاذ بعض وسائل الملتيميديا كالأفلام الوثائقية لشرح دروسه فيبث ذلك روح التشويق في نفوس المتعلمين كما يرفع لديهم درجة التركيز و الاهتمام بالمادة .


**ماهي شروط نجاح إنتاج برنامج معلوماتي بيداغوجي ؟
لكي يكون المنتوج التربوي فعال وأكثر إفادة للتلاميذ يجب على الاستاذ المنتج اتباع المراحل التالية :

1 - مرحلة تحديد أهداف المنتوج وغاياته
2 - مرحلة اختيار البرمجيات المناسبة فبرنامج ماب أنفو يساعد على انتاج الخرائط وبرنامج بور بوانت يساعد على عرض الدروس بشكل أنيق وبرنامج إليد ستيد مثلا يساعد على إنتاج الافلام الوثائقية .
3 - مرحلة الانتاج : وتشتمل هي الاخرى على مرحلتين وهما :
مرحلة التخطيط والعمل على الورق .

مرحلة الاشتغال على الحاسوب : وهذه المرحلة تحتاج للدقة وعدم التسرع وتعتبر من أهم المراحل .

مرحلة التقييم : حيث يتم عرض المنتوج على السادة المفتشين او السادة الاساتذة بهدف تقييمه تربويا ومعرفيا .

كما أن تحضير منتوج تربوي معلوماتي يجب ان يأخذ بعين الاعتبار النظريات التي تتأسس عليها العملية التعليمية التعلمية خاصة النظرية البنائية التي تقوم على ثلاث مرتكزات وهي :

1- اعتبار المتعلم العنصر الفعال في العملية التعليمية التعلمية عن طريق قيامه بأنشطة تنمي لديه روح الابتكار والاجتهاد.
2- الاهتمام بالعمليات الداخلية للمتعلم من خلال استفزاز كيانه الداخلي .
3- الدفع به لإنتاج الأفكار عوض الاقتصار على استقبال أفكار الآخرين ثم حفظها فإعادة سردها دون إبداء رأي أو تقديم إعتراض .


**ماهي بعض الشروط الاساسية لانتاج درس بالقاعة المتعددة الوسائط

عملية إنجاز درس بالقاعة المتعددة الوسائط تلزم وضع سيناريو مضبوط داخل جذاذة تتضمن مايلي

1 - تحديد مراحل الدرس بدقة
2 - إعطاء عنوان مضبوط لكل مرحلة
3 - تحديد الفترة الزمنية لكل مرحلة
4- شرح بدقة كبيرة الشرائح التي يتكون منها البرنامج طبعا التي سيتم إنجازها مع التلاميذ
5 - تحديد هدف كل مرحلة
6 - التأكيد على الكفايات التي ستكتسب عند نهاية كل مرحلة
7 - تحديد الأنشطة التي سيقوم بها التلاميذ أثناء إنجاز الدرس داخل كل مرحلة على حدى
8 - تقويم كل مرحلة على حدى
9- تزويد التلميذ بعد كل مرحلة بملخص دقيق يتضمن النتائج المحصل عليها بعد القيام بالأنشطة وتقويمها
10- التقويم الإجمالي


المصدر:
http://espoir.yoo7.com/t10-topic

الطالبة مروة خليل

عدد المساهمات : 16
تاريخ التسجيل : 28/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى