عَجِِبت للقلم قلبه أسود ويكتب أشياء ناصعة البياض

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

عَجِِبت للقلم قلبه أسود ويكتب أشياء ناصعة البياض

مُساهمة  بسام إبراهيم السيد في الأربعاء أغسطس 17, 2011 5:20 pm

عَجِِبت للقلم قلبه أسود ويكتب أشياء ناصعة البياض
مثلْ لنا قلم الرصاص
كلنا يعرف قلم الرصاص رفيق طفولتنا في سني دراستنا الابتدائية حيث تعلمنا به رسم أحرفنا الأولى ومن ثم كلماتنا وظل قلم الرصاص يرافقنا فهو الأهم في محافظ أقلامنا ,وحتى عندما كبرنا بقي محافظاً على تألقه وذا شأن عظيم للطبيب والمهندس للرسام والعامل و كثيراً غيرهم وهو رفيق رواد الفضاء في رحلهم الفضائية الذي لا يؤثر على عمله فقدان الجاذبية الأرضية في الفضاء الكوني , وكاد أن لا يخلو صاحب صنعة من وجوده فهو القلم الأحب إليه كيف لا وقد أصبح المثلُ الذي يحتذى فيهِ .
في البدء و قبل أن يضعه صانعه في علبته ليرسله إلى العالم تكلم إليه قائلاً:
هناك خمسة وصايا أريدك أن تعرفها قبل أن أرسلك إلى العالم تذكرها واعمل بها باستمرار ولا تنساها وستكون أفضل الأقلام دائماً .
أولاً:إنك ستنجز أشياء عظيمة ومهمة إذا وقعت في يد أحدهم ( فنان, عالم,مهندس........الخ)
ثانياً:ستتعرض بين الحين والآخر لعملية بري مؤلم لكن هذا ضروري من أجل شحذ رأسك لتصبح أفضل من أجل أن تستمر في الكتابة وتنجز العمل المطلوب منك .
ثالثاً:ربما تخطئ في الكتابة لذلك زودتك بممحاة لتصحح أخطاؤك التي ارتكبتها وتعيد كتابتها بصيغة جديدة.
رابعاً:قد تتعرض للكسر فلا تحزن فالجزء الأهم فيك هو ما في داخلك البروة أو النبلة التي هي بمثابة القلب بالنسبة إليك.
خامساً:مهما كانت الظروف ومهما اختلفت عليك أن ترسم خلفك خطاً واضحاً و مهما كانت قسوة الموقف الذي تتعرض له فعليك أن تستمر في الكتابة.
وفهم قلم الرصاص ما أوصاه به صانعه ودخل علبة الأقلام وانطلق إلى العالم ليؤدي عمله بكل تفاني و إخلاص وتابع مسيرة حياته متمسكا بهذه الوصايا الخمس التي أوصاه بها صانعه بعد أن صنعه و قبل أن يضعه في علبته.
وبمقارنة بسيطة بين قلم الرصاص المصنوع العجيب و الإنسان المخلوق الفريد نجد أن كل إنسان منا لو وضع نفسه مكان قلم الرصاص والتزم بهذه الوصايا الخمس لأصبح العالم أجمل وأروع.
فعند كل إنسان من الصفات ما يتميز بها عن غيره ومن المهارات ما يتفوق بها على أقرانه
فضع نفسك مكان هذا القلم وتذكر دائماً ولا تنسى هذه الوصايا الخمس عندها ستصبح أنت أفضل إنسان ممكن .
أولاً:ستكون قادراً على صنع العديد من الأمور العظيمة في حياتك وهذا يتحقق فقط إذا ما تركت نفسك بين يدي الله.
دع باقي البشر يقصدونك أنت لكثرة المواهب التي امتلكتها فمن تجربةٍ ناجحة إلى اختراعٍ نافع أو قولٍ مأثور إلى أشياء عديدة تستطيع تقديمها لمن يطلبها منك أنت وحدك.
ثانياً: سوف تواجه العديد من المشاكل في حياتك وهي عبارة عن بري مؤلم لكن من خلالها تصقل شخصيتك وتصبح إنسانً أقوى و أكثر قدرةً على متابعة الحياة .
فهي تجارب جديدة تضيفها إلى حياتك وتكتسب من خلالها خبرات عديدة و غير معروفة لديك من قبل.
ثالثاً:ستكون قادراً على تصحيح الأخطاء والنمو عبرها فالأخطاء ليست نهاية العالم ويجب عليك أن لا تستكين وتستسلم فمن حلكة الظلام يولد شعاع النور فاستفد من أشعة أخطائك لتضيء بها ظلمات تجاربك و انطلق نحو الأفضل و لتكن أنت أكثر إصراراً على النجاح.
رابعاً:الجزء الأهم منك سيكون دائماً هو داخلك فحافظ أنت على نقاء قلبك وصفاء ذهنك وتذكر أن هناك الآلاف من أصحاب الأهواء ذهبت بهم شهوات قلوبهم فأصبحوا قانطين خلف قضبان الحديد.
فقلبك السليم يتجاوز بك أنت صاحبه المحن
خامساً: في أي طريق تمشي فعليك أن تترك أثرك وبغض النظر عن الموقف الذي ألمَ بكَ فعليك دائماً أن تخدم الله في كل شيء ولا تكن كرماد منثور في يومٍ عاصف.
كلٌ منا هو كقلم الرصاص
تم صنعه لغرض فريد وخاص
علينا دائماً أن نتذكر هدف وجودنا في هذه الحياة و لنصلح قلوبنا كي تصبح سليمةً ونتجاوز عن الأخطاء فاليوم طويلٌ لمن يريد له أن يمضي لكنه أطول و أجمل لمن أنجز فيه أعمالاً عظيمة وكلٌ حسب العمل المكلف بهِ .
وبواسطة الفهم والتذكر نواصل مشوار حياتنا في هذه الأرض واضعين في قلوبنا هدف ذا معنى وعلاقة يومية مع الله.
لنكن أصحاب عزيمةٍ جادة لاغتنام هذه الأيام
فهل تعاهدنا على ذلك؟

المهندس :بسام إبراهيم السيد
avatar
بسام إبراهيم السيد

عدد المساهمات : 13
تاريخ التسجيل : 31/07/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى