شبكة الانترنت والتعليم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

شبكة الانترنت والتعليم

مُساهمة  الطالب احمد زريق في الخميس مايو 12, 2011 7:12 pm

يعتبر الكمبيوتر هو الاختراع الذي غير خريطة العالم وقلصها، وأصبح العالم معه قرية صغيرة، وأصبح الاتصال والتلاقي المعلوماتي من أسهل ما يكون في عالم اليوم. ويوما بعد يوم ظللنا نشهد تطورات تكنولوجية متسارعة ومتلاحقة حتى عرف عصرنا بعصر ثورة المعلومات، التي بالفعل عمت آثارها كافة مناحي الحياة، خصوصا الحياة التعليمية والتي ترشح لأن تكون أكبر المستفيدين بعد أن بدأ مفهوم الإنترنت يترسخ أكثر ويعم انتشاره بقاعا شتى من العالم.


ويتجه عالم التعليم بشكل متسارع نحو استخدام الانترنت في العملية التعليمية، وأصبح الإنترنت أداة تعليمية هامة، خصوصا في الدول المتقدمة، وازدادت في الآونة الأخيرة المواقع التعليمية على شبكة الإنترنت، وأصبح الإنترنت يمثل بندا هاما من بنود الخطط والسياسات التي يضعها المخططون وراسمو السياسات التعليمية.


وفي هذا الإطار أكدت مؤسسة «فوركاستينج انترناشيونال» الأمريكية، وهي مؤسسة فكرية تعنى بدراسات المستقبل، في تقرير صدر مؤخرا يتضمن توقعاتها حول النظام التعليمي في القرن الحادي والعشرين بأنها تتوقع أن تقل أيام دوام الطلاب في المدارس إلى يومين أو 3 أيام فقط في الأسبوع، أما باقي أيام الأسبوع فيفترض أن يقضيها الطلاب في منازلهم أمام شاشة الكمبيوتر يتجولون في المواقع التعليمية المتخصصة على شبكة الإنترنت أو يخوضون نقاشا منظما مع زملائهم عبر البريد الإلكتروني وحلقات النقاش الإلكترونية..
عدة عوامل ستدفع المؤسسات التعليمية في هذا الاتجاه والذي يبدو أنه سيلاقي هوى الكثير من الطلاب الذين لا يرتاحون للأسلوب التعليمي التقليدي، أولها التوفير الاقتصادي، حيث أنه ستتقلص أهمية المباني المدرسية، ويقل استهلاك المواد التعليمية التقليدية كالطباشير والورق وغيرها.


الأسلوب الجديد والذي يفترض أن تصل إليه الدول المتقدمة خلال خمس سنوات من الآن سيعطي للطالب الحرية الكاملة في الدراسة في الوقت والمكان الذي يختاره، وبعيدا عن الجو النظامي المقيد للمدرسة، كما أنه سيساعد على تطوير أنظمة مرنة تساعد الطلبة المتفوقين على التقدم السريع في دراستهم، وبالنسبة للطلاب الأقل تفوقا فسيجدون الوقت الكافي لفهم وتلقي دروسهم فليس هنالك وقت محدد لتلقي الحصة على الشبكة فهي مفتوحة ومتاحة في كل زمان ومكان.

وإضافة إلى ما يجده الطالب والباحث من معلومات وبيانات غزيرة على الشبكة، فإن الكثير من الجامعات والمدارس لجأت في الفترة الأخيرة إلى إنشاء مواقع تعليمية خاصة وجدت رواجا كبيرا من قبل الطلاب والمهتمين.

المصدر:

http://www.bab.com/articles/full_article.cfm?id=3458

الطالب احمد زريق

عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 12/05/2011

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى